أمور لم تستطع نساء أميركا فعلها
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 12-01-2021

الحمل أو العمل!

حتى صدور قانون التمييز ضد الحمل عام 1978، كان من الممكن أن يطرد صاحب العمل المرأة إذا أصبحت حاملا. ونص قانون على أنه لا يجوز لأصحاب العمل التمييز على أساس الحمل أو الولادة.

التحرش الجنسي

لم يعد التحرش الجنسي جريمة قانونية في أمريكا حتى عام 1977، عندما رفعت امرأة دعوى قضائية على مديرها، بعد أن طردها من العمل لرفضها التحرش. وانتهت المحاكمة بإدانة المتحرش.

بطاقة ائتمان

لم تتمكن النساء من الحصول على بطاقة ائتمان بأسمائهن حتى عام 1974، عندما صدر قانون تكافؤ الفرص. ومع ذلك احتاجت النساء المتزوجات إلى توقيع أزواجهن من أجل الحصول على بطاقة.

تحديد النسل

لم يكن بإمكان جميع النساء الأمريكيات الحصول على حبوب منع الحمل حتى عام 1972 عندما رفعت قضية في المحكمة العليا، وأتاحت للمتزوجات وغير المتزوجات الحصول على الحبوب.

الجري ممنوع!

منعت النساء من الجري في ماراثون بوسطن حتى عام 1972، عندما قام منظمو الماراثون بتغيير القواعد رسميا للسماح للنساء بالمشاركة. ولم تكن النساء أيضا قادرات على شراء أحذية رياضية مصممة لهن حصرا حتى الثمانينيات.

هيئة المحلفين

لم تستطع الكثير من النساء العمل في هيئات المحلفين قبل 50 عاما، ولم يسمح لهن بالخدمة في هيئات المحلفين حتى عام 1973، عندما صدر قانون فيدرالي يسمح لهن بالقيام بذلك في المدن الأمريكية كلها.