مسجد القبلتين
تم النشر بتاريخ 13-04-2021

مسجد القبلتين بمأذنتيه وبياضه الناصع غرب المدينة المنورة. تأتي تسميته بالقبلتين لما ورد أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قد صلى فيه شطر صلاته قِبل المسجد الأقصى، والشطر الآخر قِبل المسجد الحرام. بُني المسجد في العام الثاني من الهجرة النبوية وكان بناؤه مكونا من اللبن والسعف وجذوع النخل وهي مواد البناء آنذاك وقد توالى الخلفاء والملوك على مر التاريخ الإسلامي على صون المسجد وتجديده وتوسعته. ويعد المسجد من أعظم الآثار النبوية في المدينة المنورة بعد المسجد النبوي ومسجد قباء.