ابتلاع اللسان لدى اللاعبين

ابتلاع اللسان حوادث متكررة في الملاعب وبين الرياضيين قد تؤدي الى موت الشخص في حال تأخر إسعافه، فما أسباب هذه الحوادث وكيف يمكن إنقاذ شخص “ابتلع لسانه”؟

“ابتلاع اللسان” أمر غير ممكن، فما يحصل في الواقع هو ارتخاء عضلة الفك ومن ثم تراجع اللسان للخلف نحو الحلق ما يُسبب انسداد القنوات الهوائية. أسباب ابتلاع اللسان بالملاعب ترتبط بإصابات تؤدي الى فقدان الوعي مثل إصابة اللاعب في الدماغ أثناء اللعب بعد اصطدامه بلاعب آخر أو بالعارضة أو بالأرض، أو بسبب مشاكل في عضلة القلب. ويرتفع احتمال ارتداد اللسان الى الحلق عندما يكون المصاب الفاقد للوعي مستلقياً على ظهره.

يؤدي انغلاق المجرى التنفسي نتيجة ارتداد اللسان نحو الحلق الى العجز عن التنفس والاختناق المؤدي الى الوفاة، ويتطلب تجنب ذلك فتح المجاري التنفسية بسرعة من أجل وصول الأكسجين الى الرئتين، فكيف نفعل ذلك؟

يُنصح بإمالة رأس المصاب بعد وضعه على ظهره ورفع الذقن الى الأعلى لإعادة فتح مجرى التنفس مع تجنب سحب لسان المصاب من خلال وضع الأصابع في فمه. ويقول خبراء إن رفع الذقن كفيل بإزاحة اللسان من الحلق، لكن في حال عدم نجاح هذه الطريقة قد يكون الحل في ما يُعرف بـ”مناورة دفع الفك” أي الضغط على الفكين لإخراج اللسان من الحلق وتتطلب عملية الإنقاذ حذراً ودقة، ولذلك يُنصح بوجود فريق إسعاف مُدرب لإنجاحها.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع