أسباب ستجعل العالم غير مستقر
تم النشر بتاريخ 22-04-2021

يتوقع مجتمع الاستخبارات الأميركي في تقرير يصدر كل 4 سنوات أن يشهد العالم في المستقبل نزاعاً أكبر على المستويات كافة وذلك نتيجة 8 أسباب، وهي:

ضغوط الديون
تحديات مثل تغيّر المناخ ستجعل الحكومات تمتلك “مرونة أقل” لمواجهة أعباء الدين.

العملات الرقمية
سيواجه الدولار الأميركي واليورو تهديدات من العملات الرقمية مثل البيتكوين.

ضغط المناخ
سيؤدي الى انقسامات اجتماعية داخل الدول ولزيادة حدة التوترات الدولية وتفاقم مشكلة انعدام الأمن المائي وزيادة الضغوط على الهجرة.

المنافسة الصينية-الأميركية
القوة الآسيوية العظمي ستتطلع الى تأكيد هيمنتها في آسيا كما أنها ستضغط على حلفاء الولايات المتحدة لتقييد الوصول الى القواعد الأميركية.

طرق جديدة للحرب
المنافسة بين الدول ستزيد من الانتشار النووي والذكاء الاصطناعي سيعزز الأسلحة والدفاعات.

سباق الفضاء
ستكون الصين أقوى منافس للولايات المتحدة في الفضاء وقد يكون نظامها للملاحة عبر الأقمار الصناعية بديلاً لنظام GPS.

استمرار الشعبوية
الاستقطاب على أسس عرقية ودينية وأيديولوجية سيزيد الخلل السياسي ومخاطر عدم الاستقرار.

الدعاية المدعومة بالذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي سيتيح للدول وبعض الجهات التأثير على السكان من خلال زيادة التلاعب المعرفي والاستقطاب المجتمعي.