هل هناك فوائد للنميمة؟

النميمة عادة منتشرة في العالم، تشكل نحو 14% من جميع المحادثات اليومية، وتعتمد على إجراء محادثات حول الآخرين مع طرف ثالث، وتسبب أحياناً المشاكل. ولكن هل خطر لك يوماً أن النميمة قد تكون مفيدة؟

دراسة جديدة أجراها علماء الأعضاب من كلية دراتموث، كشفت أن النميمة قد تجعلك تشعر بأنك أكثر ارتباطاً بمن حولك، وقد تساعدك على تكوين “علاقات أفضل”. الدراسة شملت مجموعة من المتطوعين يشاركون الألعاب عبر الإنترنت، ويراقبون دور النميمة بين مختلف المشاركين، وقالوا إن التعرف على تجارب الناس يساعد في ترسيخ الروابط الاجتماعية وتوسيع نطاق العقل. الباحثون أكدوا أنه لا ينبغي تحويل القيل والقال الى مجرد “كلام تافه لا أساس له من الصحة” بل يجب استغلاله لإنشاء “واقع مشترك”، وهذا السيناريو الذي غالباً ما يجد فيه الأصدقاء والزملاء روابط مشتركة ويقيمون تحالفات ويناقشون سلوك الآخرين لتكوين إجماع على السلوك المقبول اجتماعياً.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع