المستشارة الألمانية القادمة

أعلن حزب الخضر الألماني منذ أيام ترشيحه لـ”أنالينا بيربوك” البالغة من العمر 40 عاماً، لمنصب المستشارية في ألمانيا خلفاً لأنغيلا ميركل.

من تكون أنالينا بيربوك؟
• ولدت في 15 ديسمبر عام 1980 بمدينة هانوفر الألمانية.

• حصلت على درجة الماجستير في القانون الدولي بجامعة لندن.

• عضوة في البرلمان الألماني (البوندستاغ) منذ عام 2013.

• رئيسة حزب الخضر الألماني مناصفة مع السياسي والكاتب الألماني “روبيرت هابك” منذ عام 2018.

حزب سياسي أم اتحاد طلابي؟
حزب الخضر الألماني الذي تأسس عام 1993 عادة ما كان يُنظر إليه على أنه مجموعة من الشباب المتحمسين الفوضويين أصحاب اللحى الذين يرتدون الملابس الرياضية التي لا تليق بأروقة السياسة، ولكن يبدو أن تلك النظرة أصبحت من الماضي حيث بات الحزب قريباً من دخول التشكيلة الحكومية المقبلة.

ما أجندة الحزب الرئيسية؟
تتمحور أهداف الحزب الرئيسية منذ تأسيسه حول حماية البيئة، وبالأخص مكافحة التغيرات المناخية وظاهرة الاحتباس الحراري، حيث أعلن الحزب في برنامجه الانتخابي عن نيته خفض انبعاثات الغازات السامة بنسبة 70% حتى عام 2030.

سياسة الحزب الخارجية
يعوّل الحزب بشدة على تقوية الاتحاد الأوروبي ورأب الشروخ التي نتجت عن انسحاب المملكة المتحدة، كما أن الحزب ينوي إعلان الدعم للمعارضة في روسيا والصين وبيلاروسيا، لذلك من المتوقع أن يتخذ موقفاً واضحاً من سياسات الصين تجاه أقلية الإيغور المسلمة.

موقف الحزب من الأقليات والمهاجرين
يتبنى حزب الخضر الألماني سياسات اجتماعية ليبرالية، حيث يهدف الى المساواة الكاملة بين الجنسين، ومكافحة الكراهية والعنصرية ضد الأقليات والمهاجرين.

مكانة الحزب السياسية
أظهرت أحدث استطلاعات الرأي أنه من المتوقع أن يحصل حزب الخضر على 22% من مجمل الأصوات، خلف تحالف أنغيلا ميركل المحافظ الذي يضم الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي والحزب الديمقراطي الحر.

شعبية المحافظين تنهار
انخفضت شعبية المحافظين في ألمانيا انخفاضاً ملحوظاً بعد أزمة كورونا، حيث بلغت شعبية التحالف المحافظ نحو 29% في آخر استطلاعات الرأي، بعد أن كانت تبلغ نحو 40% الصيف الماضي، بينما لم تتغير شعبية أحزاب اليسار التي تتراوح بين 15% الى 20%.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع