حلّق بعيداً عن كورونا!

المقعد الأوسط
ترك المقعد الأوسط في الطائرة خالياً يؤدي الى تقليل عدوى انتشار الفيروس بين الركاب بنسبة 57%، إلا أن كثيراً من شركات الطيران لم تلتزم بذلك، وما تزال تبيع التذاكر لهذه المقاعد.

نظام الهواء
يساعد نظام تشغيل الهواء في داخل الطائرة على تقليل خطر انتشار العدوى، إذ تعمل أنظمة التكييف على منع جزيئات كوفيد 19 الموجودة في الهواء، شريطة الالتزام بارتداء القناع.

الحركة بركة؟ّ!
تؤدي حركة الركاب في داخل الطائرة الى انتشار الهواء في الأرجاء، ومن ثم ارتفاع احتمال انتقال جزيئات الفيروس في الهواء، ما يصعّب من مهمة تنظيفها.

الطعام خطير!
يٌفضّل تفادي الأكل والشرب طوال مدة الرحلة. وعند الضرورة يُنصح بذلك بشروط، مثل الإسراع، والأكل بالتناوب، أي انتظار انتهاء أقرب الركاب من طعامه ثم البدء.

دورات المياه
يجب توخي الحذر والحرص على تنظيف المرحاض قبل الاستعمال وبعده، ووضع المعقمات وتجنّب لمس الوجه. ويحب أيضاً وضع القناع في الداخل.

درهم وقاية
يُنصح بارتداء قناعين للوجه لحماية أكبر، وإبقاء الوجه الى الأمام وتجنّب الالتفات نحو الركاب، وإبقاء فتحة الهواء الواقعة أعلى الرأس مباشرة مفتوحة.

مبدأ السلامة
حصولك على التطعيم لن يجعل رحلتك آمنة بالضرورة. إذ لا يمنح التطعيم الفعالية إلا بعد أسبوعين من تلقيه، مع الأخذ بعين الحسبان انتشار طفرات جديدة من الفيروس.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع