مدارس في الأقصى

الأشرفية
“جوهرة المسجد الأقصى الثالثة”، هكذا لقبها مجير الدين الحنبلي، بسبب معمارها الفني وزخارفها. بٌنيت عام 1470. تقع غربيّ المسجد الأقصى وتضم طابقين: الأول كان مصلّى الحنابلة، فيما خصص جزء منه لقسم المخطوطات، ومدرسة البنات الشرعية. والثاني: هو مصلى المدرسة الذي تهدم سقفه في زلزال 1927.

التنكزية
أنشأها الأمير سيف الدين تنكز الناصري في العهد المملوكي عام 1328، لتكون مدرسة وداراً للحديث. ثم أصبحت مقراً للقضاء والحكم، ثم اتخذت محكمة شرعية في العهد العثماني، قبل أن يحوّلها الاحتلال الإسرائيلي بعد النكبة الى مقر للشرطة، ويبدأ بحفر الأنفاق تحتها.

الختنية
بٌنيت في عهد صلاح الدين الأيوبي، وتقع خارج المسجد الأقصى من الجهة الجنوبية. تستعمل في الوقت الحاضر مكتبة ومدرسة لتحفيظ القرآن الكريم.

الباسطية
بُنيت عام 1431، اشتهرت في العالم الإسلامي وخرّجت الكثير من العلماء والأطباء وعلماء الفلك. جزء منها في الوقت الحاضر مدرسة لذوي الاحتياجات الخاصة.

مشاركات القرّاء

يضم المسجد الأقصى المبارك ما يُقارب 19 مدرسة. توجد 13 مدرسة منها في الجهة الشمالية للمسجد، وباقيها في الجهة الغربية منه. وتعد هذه المدارس مدارس تاريخية بُني معظمها في الفترة الأيوبية والمملوكية، وبعضها أنشئ حديثاً. كما وقد تحول جزء من هذه المدارس إلى مساكن لبعض العائلات المقدسية ولِأمور أخرى.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع