أبرز نصائح أشخاص اختبروا العزلة

أنشئ مساحتك
يقول “فنسان لارنودي-إيفل”، قائد سابق لغواصة نووية “لا يمكنك الاستسلام. تحتاج الى القيام بشيء خلال هذا الوقت”. ينصح بتحديد “مهمة شخصية” والاستغراق فيها.

لا تعد الأيام
هذه نصيحة البحّارة “إيزابيل أوتيسييه” التي نجحت في الإبحار حول العالم وحدها. وتنصح باستثمار الوقت بتعلّم كل جديد دون الإغراق في التفكير في الأيام المقبلة.

المتاح يكفي
“سيبريين فيرسو” عالم الفلك في جامعة بريمن الألمانية يقدم نصائحه من تجربته في العزلة خلال تجارب فضائية بممارسة التمارين الرياضية والحفاظ على التواصل الاجتماعي ولو كان إلكترونياً.

مشاركات القرّاء

تقول مان، وهي مؤلفة كتاب “علم الضجر: الأسباب التي تجعل الشعور بالضجر أمرا إيجابيا”، إن الطريقة التي يتفاعل بها الناس مع الشعور بالملل، تحدد في أغلب الأحيان، ما إذا كان بمقدورهم تسخير قدراتهم الإبداعية لصالحهم، في الأوقات التي يعيشون خلالها في حالة عزلة من عدمه. فأولئك الذين يُحفزون هذه القدرات عادة من خلال التعامل مع الابتكارات الحديثة، ربما تزيد احتمالات لجوئهم، لاستخدام الأجهزة الإلكترونية في أوقات العزلة، نظرا لكونها تشكل نوعا من أنواع التحفيز بالنسبة لهم.

غالبا ما تتضمن أعراض العزلة التامة (والتي تسمي أيضا الحرمان الحسي) القلق والأوهام الحسية، أو حتى تشوهات في الوقت والإدراك، ومع ذلك فهذه الحالة تحدث عندما لا يكون هناك أية تحفيز للأنظمة الحسية على الإطلاق، وليس مجرد عدم التواصل مع الناس، ولذا يمكن تجنب هذه الحالة من خلال وجود أشياء أخرى تحافظ علي العقل في حالة من الانشغال. العزلة طويلة المدي غالبا ما ينظر إليها علي أنها غير مرغوب فيها، كما أنها تسبب الشعور بالوحدة أو الانزواء الناتج عن عدم القدرة على إقامة علاقات تفاعلية، وعلاوة على ذلك، قد تؤدي إلى الاكتئاب. اعتبرت العزلة القسرية (الحبس الانفرادي) طريقة للعقاب على مر التاريخ، وغالبا ما ينظر إليها على أنها شكل من أشكال التعذيب، وفي المقابل، فإن هناك بعض الحالات النفسية (مثل الشيزوفرينيا، واضطراب الشخصية الانعزالية) مرتبطة بقوة بميلها إلي البحث عن العزلة، وفي التجارب على الحيوانات تَبَيّن أن العزلة تسبب الذهان. العزلة العاطفية هي حالة من العزلة يمتلك فيها الشخص شبكة اجتماعية تعمل بشكل جيد، لكنه لا يزال يشعر بانفصاله عاطفيا عن الآخرين.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع