بيوت ليست للبيع في القدس

بيوت ليست للبيع
عماد أبو خديجة، مقدسي عرضت عليه جماعات المستوطنين 31 مليون دولار للمرة الثالثة مقابل بيع محله الذي لا تتجاوز مساحته 50 متراً مربعاً ويبعد عن المسجد الأقصى 60 متراً، لكنه رفض بيع المحل باعتباره “وقفاً إسلامياً”.

قوانين ظالمة
تستغل جمعيات استيطانية عدة قوانين منها “قانون أملاك الغائبين” وقانون “أملاك يهودية قبل عام 1948” وقانون “الجيل الثالث” وقانون “التنظيم والبناء” للاستيلاء على أملاك المقدسيين بحماية من محاكم وشرطة الاحتلال الإسرائيلي.

الصندوق القومي اليهودي
يتمتع بسلطات تجعله الأب المالي المؤسس لدولة الاحتلال الإسرائيلي، فقد تأسس عام 1901 لجمع الأموال والاستيلاء على أراضي الفلسطينيين، وتمويل عمليات استيطانية غير شرعية بالرغم من أنه مرخص داخل إسرائيل وأمريكا وكندا وبريطانيا كجمعية خيرية لأثرياء يهود.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع