دراسة جديدة تؤكد ارتباط اللحوم بالسرطان
تم النشر بتاريخ 24-06-2021

أثبتت دراسة حديثة نُشرت بمجلة “كانسر ديسكفري” العلمية عن وجود رابط مباشر بين اتباع نظام غذائي غني باللحوم الحمراء وبين الإصابة بسرطان القولون.

التفاصيل
• أُجريت الدراسة على 900 مريض بسرطان القولون اختيروا من بين 280 ألف مشارك في الدراسة التي استمرت لسنوات.

• أظهرت التحاليل المخبرية تحوّراً في الحمض النووي رُصد لأول مرة يسمى “الألكلة”، وهو مرتبط باستهلاك اللحوم الحمراء المصنعة وغير المصنعة.

• تبيّن أن هذا التحوّر يظهر في الخلايا السليمة قبل إصابتها بالسرطان، ولم يظهر ارتباط هذا التحوّر باستهلاك لحوم الدواجن أو الأسماك، أو غيرها من المواد الغذائية.

• كشفت الدراسة أن الأشخاص الذين تحتوي أورامهم على المستويات الأعلى من الألكلة هم عرضة بنسبة 47% أكثر من غيرهم للموت.

هل يجب الامتناع عن تناول اللحوم الحمراء نهائياً؟
صرّح “ماريوس جياناكيس”، أخصائي الأورام بمعهد “دانا فاربر” للسرطان، أنه ليس من المطلوب الامتناع عن تناول اللحوم الحمراء نهائياً، بل المطلوب هو الاعتدال واتباع نظام غذائي متوازن.

ما المعدل الصحي لتناول اللحوم الحمراء؟
لم تظهر مستويات عالية من الألكلة إلا على الأشخاص الذين يتناولون في المتوسط أكثر من 150 غراماً من اللحوم الحمراء يومياً.

ما الذي أضافته الدراسة؟
ستساهم نتائج الدراسة في مساعدة الأطباء على تحديد المرضى الأكثر عرضة وراثياً للألكلة، بما يتيح لهم الحد من تناول اللحوم الحمراء مبكراً. كما أنها ستساعد على اكتشاف مرض السرطان في وقت مبكر جداً حيث تكون نسب الشفاء في أعلى مستوياتها.