حقائق لا تعرفها عن النظرية النسبية
تم النشر بتاريخ 04-07-2021

ماذا تعرف عن النظرية النسبية؟ ستعيد التفكير للحظات بعد قراءة تلك الحقائق..

ليس أينشتاين
أول من اكتشف شواهد على النظرية النسبية كان العالم الإيطالي “غاليليو” عام 1639 عندما أثبت أن الجسم الساقط يتصرف بالشكل نفسه سواء كان السقوط على أرض ثابتة أو على متن سفينة متحركة في مياه البحر.

لا وجود للنسبية
لم يُطلق أينشتاين على نظريته اسم النسبية مطلقاً، فلا وجود لذلك المصطلح في بحث أينشتاين الأصلي المنشور عام 1905 بعنوان “الديناميكا الكهربائية للأجسام المتحركة”، كما أنه لم يحب مصطلح النظرية النسبية مفضلاً عليه “نظرية الثبات”.

البعد الرابع
ظهرت نظرية ارتباط الزمان بالمكان لأول مرة، التي صنّفت الوقت بُعداً رابعاً، على يد الفيزيائي “هيرمان مينكوفسكي” أحد أساتذة أينشتاين، الذي وصف أينشتاين ذات مرة “بالكلب الكسول”.

المعادلة الأيقونية
نشر الفيزيائي النمساوي “فريدريش هاسينوهرل” المعادلة الشهيرة E=mc^2 قبل أن ينشرها أينشتاين بعام، لكنه لم يستطع ربط المعادلة بمبادئ النظرية النسبية.

القواعد أيضاً نسبية
بحسب أينشتاين، لا وجود لما هو أسرع من الضوء، لكن الفضاء نفسه ليس له حدود للسرعة، فالتوسع الهائل للكون الذي حدث عقب الانفجار العظيم مباشرة ربما كان أسرع من الضوء نفسه.

الموظف اللعوب
توصل أينشتاين لنظريته النسبية أثناء فترة عمله بمكتب براءات الاختراع السويسري، حيث كان يعمل على أبحاثه خلسة خوفاً من أن يشاهده رب العمل، وكان يخبئ الأوراق عند مرور المشرف.

الحرب أنقذت النظرية
أُلغيت خطط اختبار النظرية النسبية خلال كسوف الشمس عام 1914 بسبب الحرب العالمية الأولى، التي كان من شأنها إثبات فشل النظرية بالكامل إذا تمت، بسبب خطأ في الحسابات الأولية للنسبية العامة خاص بمقدار انحناء شعاع الضوء الناتج عن قوة الجاذبية، ذلك الخطأ الذي صحّحه أينشتاين لاحقاً.

أصغ الى أينشتاين
إن لم تفهم النسبية بوضوح حتى الآن فاقرأ ما قاله أينشتاين بنفسه عن النظرية: “ضع يدك على وعاء ساخن لمدة دقيقة وستشعر أنها ساعة، ثم اجلس مع فتاة جميلة لساعة وستشعر أنها دقيقة، تلك هي النسبية”.