رياضات غريبة اختفت من الأولمبياد
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 07-08-2021

قص فرو الكلابشهدت دورة باريس عام 1900 مسابقة غريبة، تقوم على قص فراء أكبر عدد ممكن من كلاب البودل في غضون ساعتين. فاز فيها “أفريل لافول” بقص فرو 17 كلب بودل.

صيد الحمامشهدت دورة باريس 1900 أبشع المسابقات الرياضية في تاريخ الأولمبياد الحديث، والتي كانت تتضمن قتل أكبر عدد ممكن من الحمام. فاز البلجيكي “ليون دي لوندن” بالذهبية بعد إصابة 21 حمامة، وبلغ مجموع الحمام المقتول أكثر من 300 حمامة.

المشيتنص قواعد مسابقة المشي على أن يحافظ المتسابقون على اتصال مستمر مع الأرض، وضمان استقامة الركبة عندما تلامس القدم الأرض، ورأى البعض أن المشاركين يبدون بمظهر مضحك جداً خلال المسابقة.

السباحة مع موانعإحدى المسابقات الغريبة الأخرى كانت سباحة الحواجز، فتتطلب من السباحين تسلق عمود والمشي فوق صف من القوارب، ثم السباحة تحت صف آخر. أقيمت المسابقة في نهر السين، وكان النصر حليف البطل الأسترالي “فريد لين”.