هل تتأثرون عند وفاة المشاهير؟
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 14-08-2021

مع تزايد الاهتمام بالمشاهير ظهرت مصادر كثيرة متخصصة في أخبارهم تتيح معرفة تفاصيل دقيقة عن حياتهم الشخصية.

صداقة خياليةتلك المعرفة تسهم في نشأة رابط عاطفي مع المشاهير، مع بقاء هالة من الفوقية حولهم لصعوبة الوصل إليهم في أرض الواقع.

بشر مثلناوفاة شخصية شهيرة قد تحدث صدمة كبيرة لأنها تذكر بأن المشاهير ليسوا مجرد أدوار علقت في قلوب الكثيرين، بل هم أشخاص عاديون يصيبهم المرض والموت.

حداد جماعيالتغطية الإعلامية الكبيرة لوفيات المشاهير تساعد في خلق “مجتمع حداد” لفترة وجيزة حين يشترك محبوهم في الإحساس بالحزن والفقد.

أحياناً لا تكون الآثار نفسية فقط ..خلال الأسابيع التي تلت وفاة الأميرة ديانا في حادث مروري، ازدادت نسب الانتحار وإلحاق الأذى بالنفس في المملكة المتحدة مقارنة بنفس الفترة من السنوات الأربع السابقة.

لم الحزن على وفاة شخص غريب؟المشاهير يمكن أن يكونوا جزءاً كبيراً من حياتنا اليومية، فقد تقدم لنا أعمالهم فرصة للترفيه والراحة والذهاب بخيالنا بعيداً عن روتين الحياة اليومي. وأحياناً ترتبط شخصية شهيرة بلحظات ماضية يحن إليها الجمهور، مثل أوقات أكثر سعادة أو أشخاص مقربين لم يعودوا موجودين أو بفترات تحول شخصي كان للشخصية الشهيرة دور مهم فيها.

نصائح للتغلب على هذه المشاعر• عدم الاستخفاف بها والتحدث مع أشخاص يتشاركون نفس الأحاسيس.

• الحد من استهلاك الأخبار التي تضخم الحدث أو تعرض صوراً صادمة أو تتجاوز خصوصية المتوفى.

• إعادة مشاهدة أو قراءة أعمالهم المفضلة لدينا.