كيف سيطرت طالبان على أفغانستان؟
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 21-08-2021

بعدد مقاتلين يبلغ حوالي 75 ألفاً وأسلحة معتادة .. تمكنت حركة طالبان من الانتصار على الأرض أمام القوات الأفغانية التي يبلغ عددها 300 ألف فرد وتتمتع بدعم وتسليح أمريكي وغربي حديث. إليكم كيف يفسر الخبراء والعسكريون ذلك:

الفساد والانقسامالفساد والانقسام داخل أجنحة النظام الأفغاني الذي انعكس على الجنود في تدني الرواتب وسوء الرعاية الصحية واضطراب الإمدادات.

غياب العقيدة القتاليةغياب العقيدة القتالية لدى الجيش الأفغاني وتفوق الروابط الشخصية والقبلية والعرقية على الولاء للدولة .. بينما لدى مقاتلي طالبان دوافع أيديولوجية قوية تحرك صراعهم.

هدف غير واقعيبناء جيش على الطريقة الغربية الحديثة في بلد يعاني الفقر والأمية قد لا يكون هدفاً واقعياً .. بالإضافة الى الطبيعة الجبلية التي تصعب فيها سيطرة سلطة مركزية.

رغم إعلان واشنطن ثقتها في قدرات القوات الأفغانية .. يرى البعض أنها تنبأت بعودة طالبان وربما اعتبرت ذلك نتيجة مقبولة ما دامت تضمن حماية أمنها ومصالحها. طالبان من جهتها توجه رسائل طمأنة للأفغان والمجتمع الدولي بأنها تنوي سلوك اتجاه أكثر مرونة فيما يخص التعامل مع المعارضين واحترام الحريات في الداخل والابتعاد عن العزلة السياسية وغياب التعاون مع الخارج.