كيف يضرب المناخ الاقتصاد؟
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 29-08-2021

ربما مع كل صيف جديد نشعر وكأن هذا الصيف هو الأكثر حرارة على الإطلاق، فالصيف مؤخرا أصبح موسما تتجدَّد فيه الأزمات والكوارث، حيث يتعرَّض مئات حول العالم للموت، وتشتعل الحرائق، وتنفجر الصراعات، وينتشر الجفاف، لكن أضرار تغير المناخ لا تتوقَّف عند هذا الحد، يستعرض ديريك ليوين، أستاذ الاقتصاد بجامعة إريزونا، في مقاله لموقع “ذا كونفيرسيشن” 4 طرق يضرب بها المناخ الاقتصاد من واقع دراسات عدة.

تضرر غلة المحاصيلدرجات الحرارة ما بين 29 – 32 مئوية تهدد بشكل حاد بعض المحاصيل (الذرة، فول الصويا، القطن، وغيرها).

إنتاجية أقلتأثير مباشر على عدد ساعات عمل القوى العاملة في العديد من الصناعات بسبب سخونة الطقس.

ارتفاع الاعتماد على الطاقةيزيد الطقس الحار من استهلاك المكيفات والاعتماد على الكهرباء، ويكبّد انقطاع الكهرباء الاقتصاد خسائر بالمليارات.

تعليم أقل = فرص أقلدراسات عدة تؤكد انخفاض قدرة تعلّم الأطفال كلما ارتفعت درجات الحرارة، أو مع عدم توافر مكيفات في المدارس.