أرباح صناع محتوى يوتيوب
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 06-09-2021

أعلنت شركة غوغل أن منصة يوتيوب تتشارك مبيعات الإعلانات مع أكثر من مليوني صانع محتوى، وقد بلغ ما دفعته المنصة لشركائها من المبدعين نحو 30 مليار دولار في آخر 3 سنوات مقابل الإعلانات وغيرها من خدمات المنصة.

أزمة إعلاناتبدأ يوتيوب بمشاركة مبيعات الإعلانات مع صناع المحتوى عام 2007، قبل أن تواجه المنصة أزمة كبيرة تمثّلت في مقاطعة المعلنين ليوتيوب لرفضهم المحتوى غير اللائق الذي بدأ يظهر على المنصة.

محتوى يناسب الجميععالج يوتيوب أزمة مقاطعة المعلنين سريعاً، حيث بدأ في التقليل من القنوات المدفوعة التي تعرض مواد غير لائقة، والتركيز على دعم القنوات التي تتبع الإرشادات والقواعد الخاصة بالمنصة.

نمو هائلقال المسؤولون عن المنصة إن عدد القنوات التي يتشارك معها يوتيوب مبيعات الإعلانات قد تضاعف بعام 2020، وهو يؤكّد نجاح المنصة في سياساتها.

منافسة غير متكافئةحاول منافسو يوتيوب، مثل فيسبوك وتيك توك وسبوتيفاي، إغراء صناع المحتوى بمدفوعات أكبر ومزايا أكثر تنوعاً، حتى إن فيسبوك تعهد بعدم تحصيل أي عمولات من صناع المحتوى حتى عام 2023، لكن كل تلك المحاولات لم تصل الى أهدافها بعد.

خطة بعيدة المدىصرّح “نيل موهان”، مدير الإنتاج بيوتيوب، أن المنصة تخصص لنفسها نسبة 45% من قيمة الإعلانات على الموقع، وأنه لا يوجد خطط لزيادة تلك النسبة، حيث تهدف الإدارة الى دعم نمو القطاع كله وليس النمو على مستوى العائدات فقط.