لماذا يكره المراهقون فيسبوك؟
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 18-10-2021

منذ 2015 وفيسبوك يعاني من هجرة متواصلة لأعداد كبيرة من المراهقين من المنصة، وتوّجه معظم هؤلاء الى منصات مثل سناب شات وتيك توك وغيرها، فلماذا يترك المراهقون فيسبوك؟ ولما تشعر فيسبوك بالقلق من هذا الأمر؟

ما أعمار مستخدمي فيسبوك حالياً؟
تشير إحصاءات المستخدمين النشطين من حيث العمر الى أن المراهقين من أعمار 13 وحتى 17 عاماً هم الفئة الأقل وجوداً على فيسبوك (2.9%).

العمرنسبة المستخدمين النشطين
13 - 172.9%
18 - 2418.1%
25 - 3425.7%
35 - 4418.1%
45 - 5413.6%
55 - 6411%
65+10.6%

متوسط الأعمار على منصة فيسبوك حتى يوليو 2021

ماذا يفضّل المراهقون؟
إحصائية لأكثر المنصات المفضلة لفئة المراهقين في الولايات المتحدة لعام 2020.

المنصةنسبة المراهقين
سناب شات34%
تيك توك29%
إنستغرام25%
تويتر3%
فيسبوك2%
أخرى7%

لماذا يهجر المراهقون منصة فيسبوك؟
• يرى العديد من المتابعين أن المراهقين يفضلون منصات ذات خواص مبتكرة، تسهّل عليهم التعبير عن أنفسهم.

• كذلك أصبحت منصات مثل فيسبوك وتويتر مشحونة الأجواء بسبب الصراعات السياسية والاستقطابات.

• كما يفضّل العديد من المراهقين الوجود في منصات تجمع أصدقاءهم بعيداً عن اهتمامات الكبار من أفراد العائلة والأقارب.

لماذا تتصارع منصات التواصل على فئة المراهقين؟
• فئة عمرية ذات قيمة تسويقية عالية، فلديهم قدرة أكبر على التأثير على قرارات شراء من حولهم من الأصدقاء أو العائلة.

• كما تتنافس مختلف العلامات التجارية لتكون المفضلة لدى فئة الشباب لإضفاء انطباع جذاب عنها.

• كذلك يسهل التأثير على فئة المراهقين وجذبهم لتفضيل منتجات مختلفة نظراً لعدم نضج قراراتهم الشرائية.