متحور أوميكرون .. لماذا يثير ذعر العالم؟
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 03-12-2021

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا بإحدة المقاطعات بجنوب أفريقيا، أطلقت عليها اسم “أوميكرون”، وعلى الرغم من أن المتحور الجديد ما زال في مهده، فإن المؤشرات الأولية أثارت رعباً اجتاح العالم.

طفرات غير معروفة
قال البروفيسور “دي أوليفيرا”، مدير مركز الاستجابة الوبائية بجنوب أفريقيا، إن المتحور الجديد يحتوي على مجموعة غير عادية من الطفرات، وهي مختلفة تماماً عن المتحورات الأخرى التي انتشرت مؤخراً.

مهاجم أشرس
يحتوي المتحور الجديد على 10 طفرات في الجزء المسؤول عن إجراء عملية الاتصال بالخلايا البشرية، أكثر بخمسة أضعاف من الطفرات التي كانت لدى متحور دلتا الذي اجتاح العالم وكان يحتوي على طفرتين فقط.

دفاع معد بدقة
طوّر المتحور الجديد 30 طفرة على البروتين الشوكي الذي يحيط بالفيروس، الذي يعد الهدف الأول الذي تستهدفه اللقاحات لمقاومة أعراض الفيروس.

نسخة جديدة تماماً
يعد المتحور “أوميكرون” نسخة مختلفة جذرياً عن السلالة الأصلية التي ظهرت بمدينة ووهان قبل نحو عامين، التي استُخدمت في تصميم اللقاحات، مما قد يجعل اللقاحات المتوفرة عالمياً غير فعالة تجاهه.

المزيج الأمثل
جاء المتحور “أوميكرون” مزيجاً بين طفرات المتحور “بيتا” التي كانت تركز على مقاومة جهاز المناعة وطفرات المتحور “دلتا” التي تركز على العدوى السريعة، مما يجعله أقوى من جميع المتحورات السابقة.