الاحتراق النفسي قديماً
بنك المعلومات - تم النشر بتاريخ 05-12-2021

قديماً تم اعتبار الاحتراق النفسي بمثابة خطيئة، ووصفت الخطيئة الثامنة؛ والتي كانت تسمى “الخمولية”، بأنها حالة الكسل واللامبالاة والبلادة التي لوحظت عند بعض الرهبان في القرن الرابع الميلادي، فقد كان يستيقظ أحد هؤلاء الرهبان يوماً ويقول “السماء لم تعد زرقاء”، وكانوا يفقدون المتعة في الحياة ويفقدون إيمانهم بالله. لم يكن هؤلاء الرهبان يعانون من التعب فحسب، إذ أنهم قد فقدوا المعنى في أي شيء يفعلونه.