غوغل تدخل عالم السيارات
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 04-03-2021

اتفقت كل من فورد وغوغل على شراكة استراتيجية بالملايين لمدة 6 سنوات، لتثبيت نظام التشغيل أندرويد بوصفه نظاماً أساسياً في شاشات المعلومات والترفيه في سيارات “فورد” و “لينكولن” بدءاً من عام 2023.

ما الذي سيضيفه أندرويد لفورد؟• سيمكن أندرويد السائقين من الوصول لخرائط غوغل وخدمة الأوامر الصوتية بالسيارة دون استخدام الهاتف.

• إتاحة “بلاي ستور” داخل أنظمة السيارات لتحميل أي من تطبيقاته، وستزود غوغل فورد بخدمة تخزين البيانات السحابية.

• سيعمل فريق فورد وغوغل على عدة أمور، منها تحسين تجربة تسوق السيارات عبر الإنترنت باستخدام بيانات العملاء.

اتفاقية مشابهةأعلنت جنرال موتورز ومايكروسوفت مؤخراً عن اتفاق مشابه لما بين فورد وغوغل، حيث ستكون مايكروسوفت هي مزود التخزين السحابي لجنرال موتورز وفقاً لموقع “سي إن إن بيزنس”.

أرباح متزايدة رغم الجائحةارتفعت إيرادات شركة “ألفا بت” المالكة لمحرك البحث غوغل خلال 2020 لتبلغ 183 مليار دولار، وحققت الشركة أرباحاً خلال 2020 تجاوزت 41 مليار دولار، ما يعني أن شركة غوغل كانت تربح يومياً قرابة 113 مليون دولار خلال العام الذي أثرت فيها جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي.

كلمة السر: الإعلانات• الربع الثاني 2020: عانت الشركة من الركود.

• الربع الأخير 2020: ارتفعت الإيرادات لتصل الى 57 مليار دولار بزيادة تصل الى 23%.

• شكلت الإعلانات 46 مليار دولار من مجمل الإيرادات.

• ازدادت أرباح ألفا بت المالكة لغوغل بنسبة 70% (15.7 مليار دولار).

كيف ربحت غوغل المليارات من التسوق الإلكتروني؟حققت غوغل أرباحها بنهاية 2020 لانتعاش التسوق الإلكتروني تزامناً مع موسم الأعياد، حيث تنشط حركة شراء الهدايا، ما يدفع المتاجر الإلكترونية الى الإعلانات عبر محرك غوغل وموقع يوتيوب. وتأتي هذه الأرباح لغوغل رغم الخسائر المتكررة من خدمات الحوسبة السحابية، والتي لا تزال الشركة تستثمر بها من أجل تنويع مصادر الدخل.

خسائر بقيمة 9 مليارات دولاررغم أن خدمات الحوسبة السحابية لغوغل حققت إيرادات تتجاوز 13 مليار دولار في 2020، لكن خسائرها بلغت 5.6 مليار دولار، وهذه الخدمات تحاول بها غوغل منافسة أمازون وكبار اللاعبين بتكنولوجيا المعلومات، إلا أنها تعرضت بسببها لخسائر متتالية منذ 2018 و 2019 تقارب 9 مليارات دولار.