المكتبة: تطور علم الطبيعة

المؤلف
ألبرت أينشتاين و ليوبولد إنفلد

المترجم
محمد النادي و عطية عاشور

الناشر
المركز القومي للترجمة

سنة النشر
2005

موضوعه
يؤرخ الكتاب بالعرض والشرح لأهم المحطات في تاريخ تطورعلم الفيزياء بداية من النظريات البدائية البسيطة مروراً بثورة نيوتن ثم أينشتاين وصولاً الى فيزياء الكم.

محاوره
يأخذنا الكتاب الى رحلة شائقة من أربعة فصول:

• الفصل الأول: يتناول نشأة علم الفيزياء بداية من النظريات الميكانيكية والحرارية البسيطة والنظريات الفلسفية المؤسسة لها.

• الفصل الثاني: ينطلق من بداية دخول الضوء معطى جديداً في الدراسات الفيزيائية وتأثيره على علم الفيزياء.

• الفصل الثالث: يناقش النظرية النسبية، أشهر نظريات علم الفيزياء، ويستعرض تأثيرها على الحقول الفيزيائية كافة.

• الفصل الرابع: يستعرض مرحلة ما بعد النسبية، ودخول فيزياء الكم على الساحة العلمية، والجدل بين النسبية والنظريات الكمومية.

نبذة عن المؤلفين:
• ألبرت أينشتاين: عالم فيزياء ألماني، مؤسس النظرية النسبية، وواحد من أهم الفيزيائيين في التاريخ.

• ليوبولد إنفلد: عالم فيزياء بولندي، كان عضواً في الأكاديمية البولندية للعلوم، واشترك مع أينشتاين في وضع بعض أسس النظرية النسبية.

اقتباسات
• “الحركة مسألة أساسية وفي غاية الأهمية، وقد ظلّت هذه المسألة غامضة لآلاف السنين لشدة تعقيدها”.

• “يُكاد ينشأ كل تقدم علمي عظيم من أزمة في النظرية القديمة. يجب أن نختبر المبادئ والنظريات القديمة، لأن هذا هو الطريق الوحيد لفهم أهمية ومدى صحة المبادئ والنظريات الجديدة”.

• “لقد أُدخلت أفكار جديدة وثورية في علم الطبيعة خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر، وقد مهدت هذه الأفكار الطريق الى اتجاه فلسفي جديد”.

• “تقوم الآراء الأساسية بأهم دور في تكوين النظريات الطبيعية. كتب علم الطبيعة ملآى بمعادلات رياضية معقدة، ولكن الآراء والأفكار – لا المعادلات- هي التي تؤدي الى ظهور النظريات الطبيعية”.

تقييمات القراء
• “لقد استمتعت حقاً بالشروحات الواردة في هذا الكتاب، أينشتاين كان صاحب الأفكار وتولّى إنفلد مهمة الكتابة. لقد شكلوا فريقاً جيداً للغاية”.

• “كتاب جميل وواضح ودقيق للغاية، يجب أن يقرأه جميع الفيزيائيين الذي يتطلعون لفهم النظرية النسبية ولمعرفة أهمية النظرية الكمومية”.

• “كتاب جيد ويُلقي الضوء على العديد من مراحل تطور الفيزياء، ولكن لكونه معداً لغير المتخصصين فقد وجدته سطحياً قليلاً، ولكنه كتاب مناسب لغير المتخصصين”.

• “شعرت بالإحباط من عدم تعرّض أينشتاين للأفكار الفلسفية القديمة في الفيزياء، بداية من مرحلة ما قبل سقراط وصولاً الى أرسطو. لقد بدأ مباشرة من جاليليو”.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع