قصر يفوح عطراً

قصر الزيزفون، مزار الكتّاب والفنانين وكبار رجالات الدولة، بناه السلطان العثماني عبد المجيد في أواخر القرن التاسع عشر بإشراف المعماري الأرمني نيكوغوس بايلان في منطقة بيشكتاش العريقة وسط إسطنبول.

يتألف القصر من بنائين صغيرين يطغى أحدهما سمات الطراز العمراني العثماني بزخارفه الخارجية الفاخرة وغرفه المزيّنة، بينما يميل الآخر الى الطراز المعماري الغربي. يمتد على مساحة خضراء تبلغ نحو 24 ألف متر مربع، تكسو حديقة القصر أشجار الزيزفون وتتوسطها بركة ماء وتحيط بها أعمدة رخامية وتماثيل أسود وحيوانات أخرى.

بلدية إسطنبول حوّلت القصر الى منتزه بداخله مقهى، يقصده الزوّار للاستمتاع بجماله والجلوس فوق العشب لشرب الشاي والاسترخاء بين أحضان التاريخ.

شاركنا بمعلومة عن الموضوع