لماذا يستقيل الموظف المجتهد؟
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 05-02-2021

العمل المرهق

ارهاق الموظف بمهام تفوق طاقته تدفعه للاحباط، فتقل الانتاجية كلما زادت ساعات العمل على 50 ساعة أسبوعياً. لذا تكون المكافآت المادية والمعنوية اذا طُلب منه عمل اضافي.

بلا تقدير

يحتاج الموظف الجيد الى التقدير المعنوي من مديره مقابل جهوده المميزة، ويمكن لأفعال بسيطة أن تفي بالغرض كالتربيت على الكتف، أو التواصل المباشر بينهما لمعرفة ما يرضيه.

عدم الاهتمام

اهتمام المدير بالانتاج فقط دون تقدير الجانب الانساني للموظف والاهتمام بمشاعره، يُشعره بالاستنزاف. فالمدير الجيد يعتني قدر المستطاع بشؤون الموظف الخاصة ليوازن بين الجانبين الانساني والمهني.

زملاء ولكن

توظيف زملاء غير أكفاء يخلق أجواء سلبية في العمل، كما تعد ترقية الموظف غير الكفؤ إهانة للموظف الجيد مما قد يدفعه للاستقالة.

عمل فقط

يرغب الموظف في ممارسة ما يحب من أنشطة غير المهام الوظيفية لكسر الروتين، فإعطاء الموظف فرصة للقيام بما يحب يضاعف انتاجيته خمس مرات.

بلا تحفيز

يرغب الموظفون الموهوبون في سماع كلمات تحفيزية من مديريهم لتقييم أدائهم، فعدم تقدير العمل يشعرهم بالاستياء.

مهام بسيطة

اعطاء الموظف الموهوب مهام بسيطة، وعدم فتح تحديات حقيقية أمامه، يشعرانه بالملل ويدفعانه للبحث عن عمل جديد فيه تحديات أكبر.