الوسادة المناسبة
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 05-02-2021

لماذا اختيار الوسادة مهم؟

هناك سر واحد فقط للنوم الجيد أثناء الليل، وهو اختيار الوسادة المناسبة بناء على الوضع الذي تنام فيه عادة، اليك هنا الوسائد الأكثر ملاءمة لكل وضعية نوم.

النوم على الجانب

النوم على الجانب هو الأكثر شيوعاً والأفضل صحياً وفقاً لمؤسسة النوم الوطنية. في هذه الوضعية تحتاج وسادة ذات ارتفاع اضافي لسد الفجوة بين رقبتك والسرير، فتحافظ على محاذاة رقبتك وعمودك الفقري.

النوم على الظهر

اذا كنت تنام على ظهرك فأنت تحتاج الى وسادة عالية في الثلث السفلي منها فقط، لدعم رقبتك دون رفع رأسك خارج محاذاة العمود الفقري.

النوم على البطن

يعتبر هذا الوضع الأسوأ على الاطلاق، حيث يمكن أن يحدث مشاكل بالرقبة والعمود الفقري، لكن اذا كانت هذه وضعية نومك المفضلة فعليك ايجاد وسادة لا تجعل الأمر أسوأ، الوسادة اللينة والمنخفضة الاتفاع هي الخيار الأفضل.

لحل مشكلة الشخير

اذا كنت تعاني من الشخير أثناء النوم فعليك العثور على وسادة منحنية تدعم الجزء الخلفي من رأسك ورقبتك، لأن هذه الوضعية تمنع الانسداد الجزئي لمجرى الهواء الذي ينتج عنه الشخير.